أطلق القائمون على أنظمة تشغيل أندرويد في شهر أكتوبر/تشرين الأول من عام 2014 نسخة جديدة من أنظمة تشغيل الهواتف الا وهي لولي بوب التي تحمل رقم 5.0  إلا ان هذا الإصدار لم يلقى استحسان المستخدمين كما لم يأخذ بالإنتشار الواسع حول العالم . فمع حلول شهر ديسمبر/كانون الأول من عام 2014 بلغت نسبة انتشار لولي بوب 0.1% أمام الأنظمة الأخرى.

مؤخرا نشرت جوجل آخر الإحصائيات التي تظهر مدى انتشار كافة أنظمة تشغيلها حول العالم . وبحسب الصورة أعلاه فإن نظام جيلي بين وهو احد أنظمة تشغيل أندرويد قد حصل على نصيب الأسد في استحسان واستعمال المستخدمين حول العالم عبر أجهزة هواتفهم  العاملة بهذا النظام . بينما تشير أحدث الرقام الدورية أن اصدار كيت كات يواصل نموه بخطى ثابتة .

وبحسب آخر الرقام التي توصلت اليها  لوحة قياس نظام أندرويد، فقد بلغ عدد الأجهزة المحمولة من هواتف الذكية و حواسيب لوحية العاملة بإصدار 4.4 “كيت كات” من نظام التشغيل مفتوح المصدر، إلى نسبة  39.1 بالمئة حتى يوم الإثنين الماضي، مقارنة بـ 33.9 بالمئة كان قد سجلها الشهر الماضي.

ويلي بعد “كيت كات”  اصدار جيلي الذي مازال ينتشر رغم ما طرأ عليه من انخفاض مازلنا نشهد حتى الان ، حيث  قدرت نسبة الأجهزة العاملة بالنسخ الثلاث من إصدار “جيلي بين” وهي 4.1.x،  4.2.x،  4.3 بـ 46 بالمئة مقارنة بـ 48.7 بالمئة كانت سجلتها خلال كانون الأول/ديسمبر 2014.

ويجدر أن ننوه متابعينا الكرام أن هذه الاحصائية تشمل فقط  الأجهزة التي قامت بزيارة متجر التطبيقات جوجل بلاي خلال أسبوع حتى تاريخ  5 كانون الثاني/يناير الجاري.

إذا وكما نرى حظي “جيلي بين” أكثر إصدارات أندرويد انتشارا بالمركز الأول ثم يليه إصدار “كيت كات” في المركز الثاني ، ثم يليه إصدار “خبز الزنجبيل” في المركز الثالث ليحصل على نسبة 7.8 بالمئة، ويأتي إصدار “آيس كريم ساندويش”  بالمركز الرابع حيث يبلغ نسبة 6.7 بالمئة.

 

أرجو أن يكون الموضوع قد نال إعجاب ورضا متابعينا الكرام والذي كان بعنوان كيت كات الأكثر انتشارا و لولي بوب 5.0 في هبوط ، والان دعونا نستعرض آرائكم وتعليقاتكم ومقترحاتكم حول اصدار كيت كات للأندرويد أو عن موقع موبايلي سوفت بشكل عام . تابعونا لتجدوا كل ما هو جديد في عالم التطبيقات والهواتف على أمل اللقاء في موضوع آخر . دمتم بود ونتمنى لكم يوم سعيدا